رمضانيات من زمن فات… التانيه

هلال رمضان:

 

كان إستطلاع هلال رمضان يتم عن طريق موكب يشترك فيه قاضي القضاة، و قضاة المذاهب السنية الأربعة، و العلماء، بالإضافة إلى جمهور من مختلف فئات الشعب.

و كان الموكب، في عصر المماليك، يبدأ من ميدان الرميلة[i] متجهاً غرباً ثم شمالاً ليمر في صحراء المماليك[ii] بداية من مكان خانقاة السلطان قايتباي حالياً الى قبة قنصوة أبو سعيد، ثم شرقاً الى باب النصر ليعبر منه و يمضي في شارع الجمالية حتى التمبكشية[iii]، و منها الى شارع القصبة[iv] حتى يصل الى مجمّع قلاوون بالنحاسين، حيث كانت مأذنته هي المستخدمة في استطلاع الهلال.

و الجدير بالذكر أن في القرون الثلاثة الأولى للهجرة كان الإستطلاع يتم من جامع محمود الذي كان بسفح جبل المقطم، و قد بنيت بعد ذلك دكة أعلى جبل المقطم، عُرفت بدكة القضاة لكي يستريحوا عليها بعد صعود الجبل. و عندما بنى الوزير الفاطمي بدر الدين الجمالي جامعه[v] أعلى الجبل، صار هذا الجامع مكاناً لإستطلاع الهلال.

و يصف بن بطوطة موكب رؤية الهلال في مدينة أبيار بالقرب من المحلة الكبرى كما يلي: “و عادتهم أن يتجمع فقهاء المدينة و وجهها بعض العصر من اليوم التاسع و العشرين لشعبان بدار القاضي و يقف على الباب نقيب المتعممين، و هو ذو شارة و هيئة حسنة. فإذا اتى أحد الفقهاء أو أحد الوجوه، تلقّاه ذلك النقيب و مشى بين يديه قائلاً : باسم الله سيدنا فلان الدين، فيسمع القاضي و من معه فيقومون له، و يُجلسه في مجلس يليق به، فإذغ تكاملوا هناك، ركبوا جميعاً و تبعهم جميع من بالمدينة من الرجال و النساء و الصبيان، و ينتهون إلى موضع مرتفع خارج المدينة، و هو مرتقفب الهلال عندهم. و قد فُرش ذلك الموقع بالبسط و الفرش، فينزل القاضي و من معه، فيرقبون الهلال ثم يعودون إلى المدينة بعد صلاة المغرب و بين أيديهم الشمع و المشاعل و الفوانيس. و يوقد أهل الحوانيت بحوانيتهم الشمع، و يصل الناس مع القاضي إلى داره ثم ينصرفون. هكذا فعلهم في كل سنة.”


[i] ميدان صلاح الدين حالياً

[ii] منطقة المدافن الواقعة بين طريق الأتوستراد و شارع صلاح سالم

[iii] التمباكشية هي السوق التمباك (Tobacco)

[iv] شارع المعز

[v] أغلب الظن أن إشارة الى جامع الجيوشي أعلى المقطم

المصادر: كتاب عصر سلاطين المماليك، التاريخ السياسي و الإجتماعي، د. قاسم عبده قاسم، و كتاب الفن المملوكي، عظمة و سحر السلاطين، سسلسة متحف بلا حدود الدولية

Image

 إستطلاع هلال رمضان عام 1934

 

Advertisements
This entry was posted in Uncategorized and tagged , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s