طوف و شوف (2) : الجرافيتي المصري على جبّانات هِو

لم يكن فن الرسم على الحوائط، أو ما يعرف بالجرافيتي، ابداً غربياً على المصريين. فحتى إذا استثنينا الرسومات على حوائط المعابد و المقابر في العصور القديمة لكونها نفذت بأمر من الحكام و ذوي النفوذ، فأننا سنجد أنفسنا أمام رصيد هائل من الرسومات و الزخارف المنتشرة في انحاء مصر. رسوم

الفريسكو تصور السيدة العذراء و المسيح و القديسين في مغارات الاديرة، طائرات و سفن تحتفل بسلامة العودة من الحج، صور الحياة اليومية من صناعة الخبز و حلب الابقار في القرنة، و طيور و أسماك و تماسيح على منازل النوبة، هذا على سبيل المثال لا الحصر. و من أكثر الرسومات اثارة للإهتمام تلك الموجودة في نجع حمادي بقنا، فالرسومات هناك ليست على البيوت و لا جدران الكهوف بل على شواهد القبور.”

تقع جبّانة * “هِو” في قرية الأميري على بعد حوالي ستة كيلومترات من مدينة نجع حمادي، و تتميز شواهد قبورها، فضلا عن الرسومات، بأشكالها الشبيهه بالجمال. فهي عبارة عن قاعدة مستطيلة يعلوها شاهدان ، الشاهد الأمامي يزيد في إرتفاعه موحياً بشكل رقبة الجمل، بينما يبقى الشاهد الخلفي قصيرا مستديرا. و تكفي نظرة واحدة على القبر لتمييز نوع و سن المتوفي، و معرفة صفاته و حالته الاقتصادية، و ذلك إعتمادا على الشكل و الحجم و الزخارف كما يلي:

النوع الأول: يسمّى المصري أو البحيري، و يكون جزء القاعدة أعلى في الإرتفاع، مع زيادة في إرتفاع الرقبة، و في بعض الاحيان يتم بناء ما يشبه العِمّة في أعلاها . و هذا الشكل خاص بالرجال، خاصة كبار السن أو المقام، و كلما زاد إرتفاع الرقبة أو حجم العِمّة دلّ ذلك على شهامة المتوفي و حُسن طباعه.

النوع الثاني: يسمّى أبو رقبة، و يقل فيه ارتفاعي القاعدة و الرقبة، و هو خاص بالسيدات، و احيانا بالشباب اذا وجدت العِمّة أعلى الرقبة.

النوع الثالث: يسمّى التابوت، و هو القاعدة المستطيلة فقط، و تكون مدهونة باللون الأبيض و احياناً الأخضر. و هذا الشكل خاص بالأطفال و الفقراء لخلوه عادة من الزخارف.

تُبنى الشواهد بالطوب اللبن ثم تطلى بالجير الأبيض، و عند جفافه يكون جاهزاً لطلاء الجرافيتي عليها. و يستخدم اللونين الأزرق و البرتقالي فقط في عمل الزخارف – و تسمّى “الزوقة” -، و تُصنع الألوان من أكاسيد ملونة تخلط بالجير الأبيض. يبدأ العمل بتقسيم القاعدة و الرقبة الى وحدات مربعة ثم تملئ بأشكال مختلفة من النباتات و الورود. و في أسفل القاعدة، و احياناً على الرقبة، ترسم أشكال خاصة بالرجال و النساء مثل:

ابريق الشاي و الفناجين و الصينية: و تدل على كرم الرجل.

السبحة: للدلالة على تدينه.

سجادة الصلاة: و هي خاصة بمقابر المرأة للدلالة على صلاحها.

العصا – الشمسية: بعض متعلقات الرجل التي كان يستخدمها في حياته.

الشال – المرآة – المشط: من أدوات المرأة و يدلون على جمالها.

المقص:  يوضع على قبر المرأة كأحد متعلقاتها، أو على قبر رجل للدلالة على مهنته.

و بهذا تظل جبانات هِو، مثل باقي مقابر و قرافات مصر، مكان يجمع بين الماضي و الحاضر، بين الفن و الصمت، و بين الأحياء و الأموات.
“ضريـح رخـام فيـه السعيـد اندفـن
وحفره فيهـا الشريـد من غيـر كفـن
مريت ع الاتنيـن قولـت ياللعجـــــب
الاتنين ليـهم نفس ريحه العفــــن
عجبى

*جبانة: و الجمع جبانات و هي المقابر

(نشر هذا المقال في جريدة اهل البلد الالكترونية بتاريخ 23-5-2012: http://www.ahlelbalad.com/index.php/culture/302-grafety، و الصور من الارشيف القومي للمأثورات الشعبية)

Advertisements
Posted in Uncategorized | Tagged , , , , , , , , , | Leave a comment

الجارة

تجلس فوق سطح المنزل تتلمس بعضا من الخصوصية المفقودة داخله، تفتح حاسبها الالكتروني و تدخل كلمة المرور الممتلئة بالحروف و الارقام، و التي تقوم بغييرها بمعدل يكاد يكون هوسي. تفتح ملف داخل ملف داخل ملف حتى تصل لملفها المنشود.

تصل إلى الصور، تقلبها، تتمعن فيها كأنها تراهم للمرة الاولى، تبحث عن اشياء كانت و لن تكون، نظرات و ضحكات و لفتات، سويعات سرقت من عمر الزمان. تحلق ذكرياتها و احلامها القديمة مع اليمام المرفرف حولها.
يستدعيها الى جلستها فوق السطح صوت جارتها مغنيا في حبور: “والي شبكنا يخلصنا، الي شبكنا يخلصنااا.”

#الاصوات_قصص
#قصة_يوم_الخميس

Posted in Uncategorized | Leave a comment

الحديقة

تمشيان في على الممر الحجري بتأني يظللهما اشجار يفوق عمرها ضعف عمريهما مجتمعان، فراشتان ييضاءتان تحلقان حولهما و ازهار صفراء تتناثر في المكان.
يحتضن كفها و ينظر في عينيها بعمق ينفذ الى روحها، و في الخلفية ينطلق الصياح… “الاتنين بعش(ر)ة الاتنين بعشرررةةةة للاتنين بعشرررررةةةةة.”

#الاصوات_قصص
#قصة_يوم_الخميس

Posted in Uncategorized | Leave a comment

معاكسة

“تحاول بصعوبة أن تخترق نهر الطريق إلى الناحية الأخرى.. كلما خطت خطوة، عادت خطوتين لتتفادى السيارت المسرعة التي لا تعبأ بالعابرين. تتعثر خطاها في حفر و نتؤات و انبعاجات الشارع.. تعود و تحاول، تتقهقر من جديد. حر، عوادم، كلاكسات ، فوضى.. تكاد تصرخ.

 فجأة يخترق اذنيها هتاف سائق تاكسي مسرع امامها “مكشرة ليه يا سمارة، ماتكشريش!”

#الاصوات_قصص

#قصة_يوم_الخميس

Posted in Uncategorized | Tagged , , , , , , , | Leave a comment

البحث

“تستغرق تماما في البحث عن اماكن مثيرة لرحتلها القادمة. كومة من كتب أدلة السفر و مجلات الرحلات ترقد بجانب الحاسوب. تنقب بين الصفحات الورقية و الإلكترونية  عن كل ما هو غريب و جديد و غير معتاد… تحتار، مصاطب الارز في فيتنام، قصر دراكولا برومانيا، ام شلالات فيكتوريا على حود زامبيا مع زيمبابوي؟… تبحث و تنهمك و تحلم.. و عبر شباكها المفتوح على احد ازحم شوارع القاهرة، يتسلل صوت انثوي رفيع مكررا بين برهة و اخرى … ابين زييين ابيييييييين”

 

#الاصوات_قصص

#قصة_يوم_الخميس

Posted in Uncategorized | Tagged , , , , | 2 Comments

الاصوات قصص

مع الجو الحلو يحلى الكلام 🙂

“الاصوات قصص” مجموعة قصص قصيرة عن الاصوات و الاحلام و الافكار و الحياة

ميعادنا كل خميس

Posted in Uncategorized | Leave a comment

الصمت رد: حديقة الاورمان

3-5-2014

لافتة كبيرة على بوابة الحديقة خاصة بشركة المقاولون العرب

انا: هي ايه اليافطة دي؟

الموظف المسؤل عن التذاكر: ده عشان بيرمموا الباب

انا: الباب بس؟

الموظف: اه، جوا الجنينة الجيش الله يباركله شغال

انا:……………

10151767_10152114517601319_7011282157157390551_n 10250197_10152114517726319_6972484706252887045_n 10268613_10152114517411319_1120103008442783348_nالصور خاصة بناهد عمران

 

Posted in Uncategorized | Leave a comment

الصمت رد: معرض الكتاب

داخل احدى قاعات دور النشر، امام قسم التاريخ

رجل انيق: حضرتك بتدوري على كتاب معين؟ ممكن اساعدك؟

انا: كنت عايزة كتاب القباب في الدلتا

الرجل الانيق: انقلاب!؟؟

انا: قباب!

الرجل الانيق: اه، تاريخ و كده؟

انا: …….

Posted in Uncategorized | Leave a comment